الرئيسية » التقارير الإخبارية لشهر آذار 2024

التقارير الإخبارية لشهر آذار 2024

20 مشاهدة

بدأ التحالف في شهر آذار بنشاط اجتمع فيه وفد من البورد المحلي للرقة بالإضافة للفريق التقني مع مكتب هيئة البلديات في الرقة ضمن حملة الحشد والمناصرة.. حيث تم نقاش مواضيع متعددة: كالصرف الصحي,تزفيت الشوارع, ترميم الأرصفة وردم بعض الحفر التي تشكل خطورة على حياة المدنيين.. بالإضافة إلى إعادة تأهيل الحدائق بالمشاركة بين الهيئة ومنظمات المجتمع المدني ونوقش أيضاً تحديد ساعات معينة لجمع القمامة بانتظام مع اقتراح نظام فترات صباحية ومسائية للتخلص من النفايات المتراكمة في الشوارع

ثم زار وفد من البورد المحلي لدير الزور والفريق التقني للتحالف مكتب هيئة الصحة لشمال وشرق سوريا في الرقة.. ضمن حملة الحشد والمناصرة عن الواقع الصحي في دير الزور.. تم التركيز في الاجتماع على الاحتياجات والتحديات التي تواجه القطاع الصحي وتم التأكيد على ضرورة افتتاح قسم خاص بـ “القسطرة القلبية” وضرورة وجود كادر تقني مختص في هذا المجال

بعد ذلك اجتمع خبير الصحة الدكتور “كسار علي” والفريق التقني مع مكتب هيئة الصحة للطبقة.. حيث تم النقاش حول الواقع الصحي في مدينة الطبقة وريفها, والاحتياجات اللازمة لدعم هذا القطاع مع التركيز على آلية للتعاون بين الطرفين لتحسين الواقع الصحي

وفي نفس الاسبوع اجتمع البورد المحلي لإقليم الفرات و الفريق التقني مع مكتب شؤون المنظمات لشمال وشرق سوريا في الرقة ضمن حملة الحشد والمناصرة حيث تم النقاش حول قضايا عدة, منها:
١-المخيمات العشوائية وانعدام الخدمات فيها
٢- آلية التنسيق بين منظمات المجتمع المدني وهيئة شؤون المنظمات لشمال وشرق سوريا
٣- طرح فكرة تشكيل لجنة طوارئ من قبل المنظمات العاملة في المجال الانساني والمدني للعمل في خطوط الجبهة و التي تتجنب المنظمات الدولية العمل فيها

وفي العاشر من آذار أطلقت 34 منظّمة محلّية المرحلة الثالثة من حملة للتشجير ((أغراس الصمود)) غرس فيها 200 شجرة في مدينة قامشلو في شمال دوار الشهيد يوسف كلو. ومن الجدير بالذكر أن حملة ((أغراس الصمود)) تأتي لزيادة المساحة الخضراء في الحسكة العطشى بسبب المناخ والسياسة التركية في استخدام المياه كسلاح ضد شعوب المنطقة وكذلك لتعزيز العمل المدني، وتعزيز مفهوم المسؤولية البيئية والتكاتف جنباً إلى جنب ضد استهداف البنى التحتية

ومع اقتراب عيد نوروز وفي السابع عشر من الشهر شارك التحالف في حملة للتنويه بضرر إشعال الدواليب في العيد المذكور وجاء في نص الحملة:
“نهنئ كافة شعب ومكونات المنطقة بمناسبة قدوم عيد النوروز، هذا العيد الذي يرمز إلى تجدد الطبيعة والمحبة والتسامح والاخوة والبهجة.
إلا أنه في السنوات الأخيرة ونتيجة عقود من القمع من قبل الحكومة السورية ومنع الاحتفال بأعياد النوروز ومنع إشعال شعلة نوروز، دخلت بعض الظواهر السلبية إلى أساليب الاحتفال ومنها ظاهرة حرق الإطارات (الدواليب) المطاطية عشية عيد النوروز التي ينجم عنها آثار سلبية خطيرة سواء على البيئة أو على صحة الإنسان، كونها تتكون من مواد عضوية غير نقية، حيث تنبعث عند حرقها غازات سامة إلى الهواء وهي:
– غاز أول اوكسيد الكربون co
– غاز ثاني اوكسيد الكربون co2
– غاز ثاني اوكسيد الكبريت so2
– غاز H2Hوجسيمات صلبة معلقة.
كما أنها تسبب ظواهر خطيرة كالاحتباس الحراري والأمطار الحامضية وأمراض تنفسية خطيرة بالإضافة إلى المنظر الغير حضاري.
لذلك إن حقيقة عيد النوروز كيوم الانعتاق من الظلم وبداية الربيع وشعلتها التي ترمز إلى الحرية لا تنحصر فقط بحرق الإطارات (الدواليب) وهي أساليب ملوثة للبيئة والصحة العامة وإنما يمكن أن تستبدل الإطارات (الدواليب) بمظاهر أكثر حضارة و آمان وأقل ضرراً للبيئة بشمعة أو بمشاعل مثلاً .
إننا في *تحالف المنظمات* ومنظمات المجتمع المدني العاملة في شمال وشرق سوريا، نؤيد وندعم الحملة التي أطلقتها *لجنة البيئة في مدارس إقليم الجزيرة* للتعاون من أجل الحد من هذه الظاهرة السلبية التي تعطي إنطباعاً غير صحيح وغير حضاري عن حقيقة نوروز ورمزية شعلتها”
وفي نهاية شهر آذار عقدت أعمال ملتقى “واقع القطاع الزراعي في شمال وشرق سوريا” بعد تقديم تقرير بحثي أعده الدكتور “عبد الرحيم خليف” نتيجة اجتماعات وجلسات متعددة في مناطق شمال وشرق سوريا ..بحث التقرير الواقع الزراعي والمحاصيل الزراعية والانتاج الحيواني مشيرا إلى التحديات والصعوبات ونقاط القوة وكيفية التدخل لتحسين هذا القطاع ودعمه . يذكر بأن هذا الملتقى هو جزء من سلسلة منتديات قادمة تبحث في واقع قطاعات الزراعة والصحة والتعليم, ضمن نشاطات “تحالف منظمات المجتمع المدني في شمال وشرق سوريا” الدراسية والبحثية مع الخبراء المتخصصين في هذه القطاعات

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليقاً

* By using this form, you agree to the storage and processing of your data by this website.